bolet
bolet
nesws
nesws
رمز الخبر: 13618
تأريخ النشر: 22:27-14 July 2016
حذر العالم الديني العراقي، الشيخ قاسم الطائي، الحكومة العراقية من الإنصياع للاملاءات الأميركية بإستقدام أكثر من 500 جندي أميركي إلى العراق وإشغال قاعدة القيارة الجوية، مؤكدا أن ذلك سيحول دون مشاركة الحشد الشعبي في تحرير مدينة الموصل.
شیعه نیوز/ وقال الطائي في بيان اليوم الخميس، إن "إشغال الأميركان لقاعدة القيارة الجوية بالمدفعية الأميركية ومكاتب قيادة وتوجيه، وتصاغر الحكومة العراقية أمام طلبهم هذا، بل وإنجازه من دون إستئذان العراق، يدفعنا إلى التساؤل لماذا بعد تحقيق قواتنا البطلة السيطرة على القاعدة الجوية في القيارة وطردها للإرهابيين وقطع خطوط إمدادهم الى المحافظات الأخرى جاء التدخل الأمريكي؟".

وأضاف ان "على وزير الدفاع الاجابة على ذلك"، مشيرا الى ان "الهدف من ذلك هو ان إشغال القاعدة سيجعل الجيش العراقي تحت رحمة الأميركان، وبالتالي توجيه حركته ضمن الاستيراتيجية الأميركية في خلق أوضاع سياسية تخدم أهدافهم في البلاد والسعي نحو تقسيمه، وربما منع الطيران العراقي من إستخدام القاعدة، وهذا سيشل سلاح الجو ويمنعه من التحليق فوق الأجواء الموصلية".

واعتبر الطائي ان "هذا الامر سيشكل تهديداً واضحاً لقوات الحشد الشعبي وضربها والحيلولة دون مشاركتها في بشائر تحرير الموصل ليبقى المنجز أميركيا بأدوات عراقية، وليس عراقياً بإبطال قواته العسكرية من الجيش والحشد"، محملا الحكومة "مسؤولية تداعيات ذلك، حال إستهداف الحشد أو تقليل دوره التحريري".

وكان وزير الدفاع الأميركي آشتون كارتر أعلن، في (11 تموز 2016)، أن بلاده سترسل نحو 560 جنديا إضافيا الى العراق لمساعدة القوات العراقية في تحرير مدينة الموصل من سيطرة تنظيم "داعش" العام الحالي.

فيما أبدى الأمين العام لمنظمة بدر القيادي في الحشد الشعبي هادي العامري، رفضه لتصريحات كارتر، مشيرا الى ان العراقيين قادرون على تحرير الموصل ويرفضون استبدال "داعش" بالاميركان.

الوکالة الشیعية للأنباء
رأيك
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: